الثلاثاء: 27 يوليو، 2021 - 17 ذو الحجة 1442 - 03:55 مساءً
سلة الاخبار
الخميس: 17 يونيو، 2021

عواجل برس/ بغداد

 

قال عضو اللجنة المالية النيابية جمال كوجر، اليوم الخميس، ان الحكومة امامها طريقان فقط لمعالجة الازمة الاقتصادية وضمان عدم تكرارها مستقبلا.
وقال كوجر في حديث صحفي  ان “الحكومة الحالية مرت بالعديد من الازمات والعقبات خلال فترة عملها وهي اليوم تمر بأزمة اقتصادية وهي عاجزة عن مواجهة تداعياتها بعد قرارها تغيير سعر صرف الدولار”، مبينا ان “الحكومة لديها سبيلين فقط لمعالجة الازمة وضمان عدم تكرارها مستقبلا، أولهما زيادة موارد الدولة وللأسف نقول فاننا لم نستطع التحول من الوضع السابق كدولة ريعية إلى دولة متعددة الموارد ما يجعلنا نعتمد فقط على أسعار النفط وفي حال ارتفاعها يحصل انتعاش اقتصادي وبحال انخفضت تحصل ازمة اقتصادية”.
واضاف كوجر، ان “الامر الثاني يرتبط بوجود هدر كبير في موازنات الدولة، بالتالي فان العلاج يكون من خلال محاربة الفساد بشكل واقعي وكبير وتحويل العمل الى حكومة إلكترونية ومؤسساتية بحيث يتم ضبط الموارد والميزانيات”، لافتا الى ان “ارتفاع اسعار النفط بهكذا مستويات او ارتفعت اكثر فستكون الحكومة قادرة على سد العجز، خصوصا ان الحكومة تحدثت بكل وضوح الى أنها حتى نهاية شهر ايار فقد استطاعت ان تضيف خمسة مليارات دولار الى الاحتياط البنكي، وهذا معناه ان استمرار هذه الأسعار سيؤدي الى تجاوز العجز الحقيقي وقد يكون لدينا وفرة مالية