السبت: 8 مايو، 2021 - 26 رمضان 1442 - 07:46 صباحاً
سلة الاخبار
الثلاثاء: 30 يناير، 2018

عواجل برس – بغداد

اكد رئيس كتلة الرافدين النيابية يونادم كنا،  الثلاثاء، ان دمج الانتخابات المحلية بالبرلمانية سيقلل “التكلفة المالية”، وفيما اشار الى ان الكلمة الاخيرة في تأجيل الانتخابات من عدمها ستكون لمجلس الوزراء، بيَّن ان جلسة يوم غد الاربعاء ستشهد التصويت على شكل الموازنة و”لن تذهب الى كما حدث في 2014”.
وقال كنا في تصريح صحفي ، ان “مجلس الوزراء هو الذي يقرر تأجيل الانتخابات المحلية من عدمها”، مبينا ان “دمج الانتخابات المحلية مع النيابية اقل كلفة على البلد”.
واشار الى ان “الدعوات التي تأجيل الانتخابات في بعض المحافظات لوجود نازحين، من صلاحية رئاسة الوزراء في الانتخابات المحلية”، مستدركا انه “لا يجوز تأجيلها في بعض المحافظات خلال الانتخابات النيابية لأنه يجب ان تكون بشكل كامل لتشكيل الحكومة وغيرها من الاستحقاقات”.
واضاف ان “جلسة يوم غد الاربعاء، ستكون لمناقشة الموازنة مع رئيس الوزراء لإجراء بعض التعديلات البسيطة ولا نستطيع تحميل الحكومة لعدم وجود سيولة كافية”، موضحا ان “تعطيل الموازنة وعدم التصويت عليها ستضطر الحكومة قانونا لصرف 1 من 12 كما موازنة العام الماضي التي كانت بائسة”.
وتابع، “سنصوت على الموازنة كما هي افضل من ان تبقى غير مصادق عليها كما في موازنة عام 2014”.