الثلاثاء: 15 يونيو، 2021 - 04 ذو القعدة 1442 - 09:20 مساءً
سلة الاخبار
السبت: 15 مايو، 2021

عواجل برس/ بغداد

أصدرت كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني في مجلس النواب، السبت، بيانا بشأن تصريح نسب للكتلة بشأن شراء بطاقات انتخابية، داعية الجهات المختصة بأخذ دورها بكشف الجهة التي تقف وراء هذه المسألة.
وقالت رئيسة الكتلة، آلا طالباني، في مجلس النواب بحسب بيان لها نسخة منه، إن “في الوقت الذي يتطلع فيه الشعب العراقي إلى انتخابات حرة ونزيهة وشفافة يعبر من خلالها عن ارادته وسط اجواء تنافسية شريفة، تأتي اسراب الذباب الإلكتروني التي يقودها ويمولها حديثو الأسنان في العمل السياسي لتروج تسجيلا ملفقا يدعي فيه احدهم بانتمائه لمكتبنا ويقوم بمحاولة شراء بطاقات انتخابية”.
وأضافت طالباني، أن “في الوقت الذي ننفي فيه نفيا قاطعا صحة التسجيل الملفق، ندين هذا النهج من التسقيط الذي يقف خلفه طموح سياسي لا توقفه قيم التنافس الشريف، بل ولا يمتلك شيئا منها”.
وأكدت، أن “هذا الاستهداف يأتي في إطار تزايد الضغوطات التي يمارسها حديثو الاسنان على العنصر النسوي الفاعل بالعملية السياسية، خصوصا بعد أن تبنينا في مجلس النواب العراقي ضرورة تعزيز الأمن الانتخابي للمرشحات”.
ودعت طالباني، الجهات المختصة كافة إلى “أخذ دورها بكشف تلك الجهات وملاحقتها للحد من الاكاذيب والشائعات وتعزيز الاجواء الايجابية قبل الانتخابات