الأربعاء: 28 يوليو، 2021 - 18 ذو الحجة 1442 - 01:11 صباحاً
سلة الاخبار
الأحد: 23 مايو، 2021

عواجل برس/ بغداد

حذر النائب منصور البعيجي، الأحد، من عودة قوات البيشمركة الى كركوك دون موافقة العرب والتركمان، لافتا إلى أن ذلك سيأزم الوضع بالمحافظة ويرجعها للمربع الاول.
وصف البعيجي، في بيان  ، “عودة قوات البيشمركة الى محافظة كركوك دون موافقة العرب والتركمان بعودتهم للمحافظة سيزيد الوضع سوءا ويأزم جميع الامور في محافظة كركوك التي شهدت استقرار نسبي بعد ان دخلت القوات الاتحادية اليها واستلمت الملف الامني فيها”.
وأضاف، أنه “يجب الاخذ بعين الاعتبار الرفض الكبير للمكونين العربي والتركماني بعودة قوات البيشمركة للمحافظة وترك استلام الملف الامني للقوات الاتحادية وهي تكون المسؤولة على المحافظة خصوصا بعد الاستقرار الذي حصل بالمحافظة بعد ان بسطت الدولة هيبتها بالمحافظة بعد ان كنت قوات البيشمركة هي من تمسك زمام الامور بالمحافظة وهذا خارج الدستور والقانون على اعتبار ان محافظة كركوك حالها حال المحافظات الاخرى”.
وقال البعيجي، إن “محافظة كركوك هي عبارة عن عراق مصغر يضم جميع اطياف ومكونات الشعب العراقي وحماية امن واستقرار هذه المحافظة هو من واجب الحكومة الاتحادية وهي المسؤول الاول والاخير بالمحافظة خصوصا وان المكونين العربي والتركماني يرفضان عودة قوات البيشمركة ويطالبون ببقاء الملف الامني بيد الحكومة الاتحادية حصرا”.
وتابع، أن “قوات البيشمركة هي قوات خاصة بحماية الاقليم ولايحق لها الخروج عن حدود اقليم كردستان خصوصا وان حكومة الاقليم تمددت كثيرا عن حدودها بعد سقوط النظام البائد وهذا الامر خارج عن الدستور والقانون لذلك يجب ان يبقى الملف الامني بيد الحكومة الاتحادية ولايوجد سبب لعودة قوات البيشمركة الى محافظة كركوك