السبت: 31 يوليو، 2021 - 21 ذو الحجة 1442 - 11:04 صباحاً
سلة الاخبار
الجمعة: 21 مايو، 2021

عواجل برس/ بغداد

أكدت لجنة الأمن والدفاع النيابية، الجمعة، أن هناك توجهاً لتنويع مصادر سلاح الجو العراقي ،فيما لفتت الى وجود تفاهمات أولية مع فرنسا لاستيراد طائرات ورادارات.
وقال رئيس اللجنة النائب محمد رضا آل حيدر، إن “العراق لديه طـائرات “F16″ متطورة ،لكنها قليلة العدد بالقياس الى العمليات التي تنفذ ضد بقايا عصابات داعش الإرهابية” مبيناً أن “العراق متجه حالياً الى فرنسا ، بالإتفاق مع القنصل الفرنسي في بغداد، الذي سيعزز بزيارة مرتقبة من رئيسة لجنة الأمن والدفاع الفرنسية الى العراق يوم الأحد المقبل، وسيتم طرح هذا الموضوع وهناك تفاهمات أولية مكتوبة تتضمن استيراد طائرات فرنسية مع تعزيز رادارات قيادة الدفاع الجوي وتعزيز قدراتها”.
وأضاف، أن “التوجه للطائرات الروسية أمر لا بأس به والتسليح من الجانب الأمريكي مستمر ،ومن الممكن أن تتم زيادة عدد طائرات الـ F16 وتزويد العراق بالموديلات المتطورة منها “، مشيراً الى أن “الشركة الأمريكية غادرت لمدة أربعة أشهر بسبب تعرض منتسبيها الى ضربات في قاعدة بلد الجوية، وحاول الضباط المهندسون والفنيون العراقيون صيانة  الـ “F16″ لكن الصيانة ليست بكفاءة الشركة الأم”.
وشدد على أنه “في ما يخص وجود الخبراء الأمريكان لا اعتراض عليهم لأنهم ليسوا قوات مقاتلة، وغير مشمولين بدعوة مجلس النواب لخروجهم من العراق؛ باعتبار أنهم محتلون، فهذا حديث آخر، نحن نتكلم عن السلاح ،وطالما نستورد أسلحة متطورة جديدة؛ فنحتاج خبراء إليها