الثلاثاء: 27 يوليو، 2021 - 17 ذو الحجة 1442 - 02:26 مساءً
سلة الاخبار
السبت: 12 يونيو، 2021

عواجل برس/ بغداد

 

طالبت الجبهة التركمانية، السبت، الرئاسات الثلاث بتصحيح مسار العملية الانتخابية في كركوك، واصفة زيارة يونامي لمكتب المحافظة بالخطوة غير المحسوبة.
واشارت الجبهة في بيان  إلى ان “الزيارة التي قام بها وفد يونامي إلى كركوك، ولقاءه بالإدارة الجديدة لمكتب كركوك للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات، ما هي إلا خطوة غير محسوبة من قبل البعثة الاممية”.
وشددت الجبهة، على “رفضها للتغييرات الإدارية الاخيرة التي جرت في مكتب كركوك لمفوضية الانتخابات من قبل مجلس المفوضين، في الامرين الوزاريين (40-41) في 2 حزيران 2021″، لافتة إلى وجود “نية مبيتة ومخيبة كما بينت ذلك في بيانها مع المكون العربي بتاريخ ٦ حزيران الجاري”.
واكدت الجبهة انه “كان على الوفد الاممي الزائر اللقاء بالمكون التركماني والاستماع إلى مطاليب الشرعية للمكون وتجنب زيارة مكتب كركوك للمفوضية، التي باتت محل شكوك لدى جمهورنا ونبدي تخوفنا على نزاهة وشفافية العملية الانتخابية المرتقبة”.
ورفضت الجبهة، “إبقاء إدارة المفوضية في كركوك حكرا على مكون واحد منذ عام 2005 ولحد الان”، مطالبة “الرئاسات الثلاث والمجتمع الدولي والفريق الاممي بالعمل الجاد لتصحيح مسار العملية الانتخابية بمحافظة كركوك”.
واعلنت انه “في حال عدم الاستجابة فإن كل الخيارات الدستورية والقانونية السلمية هي محل التداول، آملين اتخاذ ما يلزم لتصحيح الاخطاء الجسيمة التي قام بها مجلس المفوضين”.