السبت: 18 أغسطس، 2018 - 06 ذو الحجة 1439 - 07:37 مساءً
فضيحة
الأثنين: 16 يوليو، 2018

عواجل برس/ خاص

مازال العضو السابق في مجلس امناء شبكة الاعلام العراقي عبد الحليم الرهيمي يتهرب من الرد على اتصالات عدد من الدائنين الذين اقترض منهم مبالغ مالية ووعدهم باعادتها خلال فترة قضيرة لكنه لم يف بتعهداته رغم مرور سنوات على ذلك.
وعلمت (عواجل برس) ان الرهيمي اقترض مبالغ مالية كبيرة من عدد من معارفه بعد ان اقنعهم انه يمر بضائقة مالية صعبة وظرف انساني ضاغط .
بعض من اولئك الدائنين يحتفظ بتسجيل صوتي للرهيمي يعترف به الاخير بما في ذمته من دين ،ويتضمن التسجيل ايضا اشارة واضحة الى ان الدين مضت عليه سنوات دون سداد.
وقال خبير قانوني ل( عواجل برس ) ان المحاكم المدنية في العراق تعتد بالتسجيل الصوتي كقرينة لاثبات الدين ، وان صاحب التسجيل بامكانه رفع دعوى ضد الرهيمي ،وان المحكمة ستحكم للدائن اذا لم ينجح المدين في نفي واقعة الدين بقرينة اخرى.
ويقول عدد من اصدقاء الرهيمي انه استدان من عدد كبير من الاشخاص بعضهم تربطهم به علاقة وطيدة، وبعضهم له معرفة اولية معهم، وانه يتهرب منهم جميعا ولم يسدد دينا لاي منهم رغم مضي سنوات طويلة على بعض الديون