الأثنين: 16 يوليو، 2018 - 03 ذو القعدة 1439 - 04:38 مساءً
دفاتر
الأثنين: 19 مارس، 2018

عواجل برس

كشف مقربون من الدائرة الضيقة لعدي نجل الرئيس العراقي الاسبق ان نجل الرئيس المعروف بنزقه واستهتاره استدعى احد المقربين منه وكسر اسنانه بسبب اخفائه شاحنتين محملتين بمواد ثمينة كان زبانية عدي قد سرقوها من منطقة السالمية اثناء الغزو العراقي للكويت بتوجيه من عدي نفسه
المصادر بينت ل( عواجل برس) ان عباس الجنابي الذي كان اقرب الصحفيين الى عدي ونديمه في جلسات الخمر والمجون اخفى شاحنتين سرقهما عدي من الكويت وحين علم الاخير بذلك استدعى الجنابي الى مكتبه وكسر اسنانه العليا قبل ان يودعه في سجن الرضوانية
وتقاسم ابنا صدام عدي وقصي واخوانه وطبان وسبعاوي وابناء عمومته والمقربون منه اثمن السرقات التي استولى عليها الحرس الجمهوري اثناء الغزو العراقي في 2 اغسطس عام 1990 فيما استحوذ عدي على مجوهرات ثمينة وارتال من السيارات وعدد من المطابع التابعة للصحف الكويتية التي تم تفكيكها ونقلها الى العراق