الأثنين: 21 سبتمبر، 2020 - 03 صفر 1442 - 11:33 صباحاً
سلة الاخبار
الثلاثاء: 4 أغسطس، 2020

عواجل برس/ بغداد

دعا الرئيس اللبناني، ميشال عون، المجلس الأعلى للدفاع إلى اجتماع طارئ مساء اليوم الثلاثاء، في القصر الجمهوري في بعبدا، لمتابعة الانفجار الذي وقع بمرفأ بيروت.
وتابع الرئيس عون “الانفجار الذي وقع في مرفأ بيروت”، موجهاً كل القوى المسلحة بـ”العمل على معالجة تداعيات الانفجار وتسيير دوريات في الأحياء المنكوبة من العاصمة والضواحي لضبط الأمن”.
وطالب عون، بـ”تقديم الإسعافات إلى الجرحى والمصابين على نفقة وزارة الصحة، وتأمين الإيواء للعائلات التي تشردت نتيجة الأضرار الهائلة التي لحقت بالممتلكات جراء الانفجار”.
من جهته، أعلن رئيس مجلس الوزراء اللبناني، حسان دياب، يوم غد الأربعاء، يوم حداد وطني على ضحايا الانفجار في مرفأ بيروت.
و وقع انفجار ضخم في مرفأ بيروت وسط العاصمة اللبنانية، نتج عنه إصابات وأضرار مادية كبيرة، وقالت وسائل إعلام لبنانية إن المعلومات الأولية تشير إلى أنه ناجم عن مفرقعات نارية.
وذكرت وكالة الأنباء اللبنانية، أن “حريقا كبيرا إندلع في العنبر رقم 12 بالقرب من إهراءات القمح في مرفأ بيروت، في مستودع للمفرقعات، وسمع دوي انفجارات قوية في المكان، ترددت اصداؤها في العاصمة والضواحي”، مشيرة إلى أن “فرق الإطفاء هرعت إلى المكان وتعمل على إخماد النيران”.
وأكد وزير الصحة اللبناني، حمد حسن، أن “هناك عددا كبيرا من الإصابات”، موعزا لكل المستشفيات بـ”إستقبال الجرحى على حساب وزارة الصحة العامة”.