الثلاثاء: 21 نوفمبر، 2017 - 02 ربيع الأول 1439 - 02:38 صباحاً
فضيحة
الأثنين: 21 أغسطس، 2017

عواجل برس _ بغداد

 

كشفت برقيات اميركية سربها موقع ويكيليكس أن رئيس الوزرء العراقي السابق نوري المالكي أكد امام دبلوماسيين اميركيين في العام 2009 بان سوريا وايران تزودان المجموعات المتمردة بالسلاح.

واوردت البرقيات ان المالكي اسر بهذه المعلومات للسفير الاميركي السابق لدى العراق كريستوفر هيل في ايلول/سبتمبر 2009 عندما كانت العلاقات بين دمشق وبغداد مقطوعة.

وقال المالكي للسفير خلال لقاء في 22 ايلول/سبتمبر 2009 ان “ايران وسوريا تقدمان اسلحة للمتمردين في العراق، وضمنها صواريخ ارض جو من طراز ستريلا”، بحسب ويكليكس.

ويطلق هذا الصاروخ القصير المدى بواسطة منصة تحمل على الكتف.

واضاف المالكي وفقا للبرقيات “تم في الاونة الاخيرة توقيف خمسة اشخاص من لواء اليوم الموعود المرتبط بفيلق القدس في الحرس الثوري الايراني، بينما كانوا يحاولون خفية ادخال صواريخ من هذا النوع مخباة في سيارة دفع رباعي من طراز تويوتا لاندكروزر”.

واعرب المالكي عن “الامل في ان يحكم على الاشخاص الخمسة بالاعدام”، بحسب ويكيليكس.

يشار الى ان الاجتماع بين المالكي والسفير الاميركي عقد بعد شهر من موجة هجمات انتحارية بواسطة شاحنات مفخخة استهدفت عددا من الوزارات في بغداد.