الأحد: 21 أكتوبر، 2018 - 10 صفر 1440 - 10:32 صباحاً
رياضة
الثلاثاء: 18 سبتمبر، 2018

عواجل برس / بغداد

شن أركوت سوجوت، وكيل أعمال مسعود أوزيل، نجم آرسنال، هجوما حادا على ثلاثي المنتخب الألماني، بعد تعليقاتهم على أزمة الاعتزال الدولي لموكله.

وأعلن أوزيل، اعتزاله الدولي في تموز الماضي، بعدما اتهم الاتحاد الألماني بالتعامل معه بعنصرية؛ بسبب صورته مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

ولم يرق هذا البيان للثلاثي توماس مولر، وتوني كروس، ومانويل نوير، إذ قال كروس ان “معظم بيان أوزيل طغى عليه الهراء، أعتقد أنه يعلم بأن العنصرية غير موجودة سواء في المنتخب أو الاتحاد الألماني”.

كما قال توماس مولر ان “الجدل يزيد من الخارج، والعنصرية في المنتخب الوطني غير موجودة على الإطلاق”.

فيما حملت تصريحات نوير اتهامًا ضمنيًا لأوزيل بعدم شعوره بالفخر لارتداء قميص المانشافت، حيث صرح “يجب أن يكون لدينا لاعبين فخورون حقا باللعب للمنتخب الوطني ويعطون كل شيء للعب لبلدهم”.

وقال سوجوت، في تصريحات لمجلة “11Freunde”، “لقد وجه نوير اتهامًا غير مباشر لأوزيل، بأنه لا يفخر بارتداء قميص ألمانيا، وهذا غير مقبول”.

وأضاف “فيما لم يفهم مولر المسألة برمتها، كما يتوجب على كروس بصفته لاعبا للمنتخب الوطني أن يفسر لنا ما يعنيه كلمة هراء”.

وتابع “لقد كانت تلك التصريحات أكثر من محبطة، وليست في محلها، فهي أما تصريحات ساذجة أو مقصودة”.

واردف “لوف دافع عن نفسه فقط ضد اتهام لم يكن موجودًا بالأساس، فأوزيل لم يتعرض للعنصرية داخل المنتخب الألماني، بل من أوساط المجتمع، وكان على اتحاد الكرة حمايته بشكل أكبر”.