الجمعة: 22 يناير، 2021 - 08 جمادى الثانية 1442 - 09:47 صباحاً
سلة الاخبار
الأربعاء: 1 مارس، 2017

عواجل برس _ بغداد

 

قال وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي انه سيزور بغداد قريباً على رأس وفد يضمُّ عدداً من المسؤولين، ورجال الأعمال في إطار تعزيز التعاون المُشترَك بين البلدين، وفتح آفاق الاستثمار، وسيكون أوَّل وزير خارجيَّة تونسيّ يزور العراق بعد عام 2003.

وذكر بيان لوزارة الخارجية اليوم” ان وزير الخارجية ابراهيم الجعفري التقى وزير خارجيَّة تونس خميس الجهيناوي على هامش اجتماعات مجلس حقوق الإنسان في مدينة جنيف السويسريَّة”.

وعبر الجهيناوي خلال اللقاء” عن استعداد بلاده لتعزيز العلاقات بين البلدين، والتعاون في مُختلِف المجالات، وتبادل الخبرات في مجال الأمن، والتعليم، والسياحة”، مضيفا :” لدينا اهتمام كبير في القضايا التي تهمُّ العراق، ونعمل على دعمه في تحقيق أمنه، واستقراره”.

من جانبه قال الجعفري:ان العراق مُستمِرٌّ بتقوية علاقاته مع مُحيطه العربيِّ، والإقليميِّ، والدوليِّ، وفتح آفاق التعاون المُشترَك، وتفعيل المصالح المُشترَكة، ومُواجَهة المخاطر المُشترَكة، مؤكداُ ان سياسة العراق الخارجيَّة تقوم على أساس بناء علاقاته مُتوازنة مع الجميع من دون الدخول في سياسة المحاور”.

وأشار الجعفريّ إلى ضرورة تبنـِّي الحوارات الهادفة، وتكثيف الجُهُود من أجل مُواجَهة التحدِّيات في عُمُوم المنطقة، والعالم، والعمل على دعم جُهُود الجامعة العربيَّة في تقريب وجهات النظر، وتوحيد الصفِّ العربيِّ، داعياً الجانب التونسيَّ إلى تسهيل منح سمات الدخول “الفيزا” للعراقيِّين الراغبين في زيارة تونس.