الأثنين: 1 مارس، 2021 - 16 رجب 1442 - 09:02 مساءً
سلة الاخبار
الأربعاء: 19 أبريل، 2017

عواجل برس _ بغداد

اكد وزير الخارجية الالماني سيغمار غابريل، الاربعاء، ان هدف حكومة بلاده في العراق هو تحقيق الاسقرار واعادة اعمار المناطق بعد تحريرها من تنظيم “داعش”، فيما اشار الى ان المستثمرين الاجانب “لن يأتوا” الى العراق من دون تحقيق اصلاحات “حقيقية”.

وقال غابريل في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره العراقي ابراهيم الجعفري في بغداد ، إن “هدف حكومة بلادنا في العراق هو الوقوف الى جانبه ومساعدته وتحقيق الاستقرار واعادة اعمار المناطق المحررة فيه”، مشيرا الى ان “المانيا مستعدة لتوفير الاموال للمساعدات الانسانية وخاصة للنازحين من المناطق التي تشهد عمليات عسكرية”.

واضاف غابريل، أن “اعادة الاستقرار الى العراق يتعلق بالاصلاحات الحقيقية في مجال القضاء والسياسة والاقتصاد وامور اخرى التي يتوجب على الحكومة تنفيذها، ويجب تنفيذها”، لافتا الى ان “اي مستثمر اجنبي لن يأتي للعراق من دون تحقيق هذه الاصلاحات”.

وتابع وزير الخارجية الالمانية، أن “العراق بحاجة الى عملية اصلاحية وهي عملية اهم من دعم المجتمع الدولي”، مبينا ان “العراق ليس بلدا فقيرا وانما لديه امكانيات وفرص هائلة”.

وكان وزير الخارجية الالماني زيغمار غابرييل وصل، في وقت سابق من اليوم الأربعاء (19 نيسان 2017)، الى العاصمة بغداد والتقى حين وصوله رئيس مجلس النواب سليم الجبوري.