السبت: 8 مايو، 2021 - 26 رمضان 1442 - 06:51 صباحاً
سلة الاخبار
الثلاثاء: 28 مارس، 2017

عواجل برس _ بغداد

 

نظمت وزارة التربية بالتعاون مع منظمة الامم المتحدة للطفولة ( اليونيسف ) ودار ثقافة الاطفال المهرجان التفاعلي لاطلاق برنامج المهارات الحياتية والتعليم من اجل المواطنة في المسرح الصيفي في منتزه الزوراء ، برعاية وزير التربية محمد إقبال عمر الصيدلي وتحت شعار ( بالسلم نتعايش ) .

وذكر الناطق الاعلامي لوزارة التربية ابراهيم سبتي في بيان ، ان المهرجان تضمن عرضا مسرحيا قدمته دار ثقافة الاطفال وفعاليات رقص باليه واناشيد تغنت بحب الوطن والصداقة قدمها عدد من تلاميذ المديريات العامة للتربية في بغداد ، كما تم إقامة ورش في تنفيذ الاعمال اليدوية وجلسات رسم.

من جانبه قال المدير العام للعلاقات الثقافية في وزارة التربية حسنين فاضل معله ” ان منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا تواجه تحديات لم يسبق لها مثيل من حيث التعلم والتوظيف والتماسك الاجتماعي وهناك اجماع عام على ان التعليم يخفق على نطاق واسع في تحقيق المخرجات المطلوبة لدفع عجلة التنمية الفردية والاجتماعية في حين ان توسيع فرص التعليم في المنطقة لم تتم ترجمتها الى معدلات عالية من النمو الاقتصادي “.

واضاف ” ان هذه التحديات تستدعي رؤية شاملة وتحويلية للتعليم التي تزيد من الامكانات البشرية لجميع الاطفال وتجهزهم بصورة افضل لمواجهة الانتقال من مرحلة الطفولة الى مرحلة البلوغ ومن التعليم الى العمل ومن تنمية غير مواكبة للتطور الى مواطنة مسؤولة وفاعلة “.

واوضح معله انه ” وبسبب هذه التحديات تم اطلاق برنامج المهارات الحياتية والذي يهدف الى إعادة صياغة مفهوم المهارات الحياتية والتعليم من اجل المواطنة في الوقت الذي نوفر خارطة طريق التي هي ذات صلة بسياقات منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا على وجه الخصوص “.

واشار الى ” ان الجهد يهدف الى المساهمة في الاهداف الاستراتيجة الثالثة وهي خلق مجتمع المعرفة من خلال مخرجات تعليم محسنة وتعزيز التنمية الاقتصادية من خلال تحسين فرص العمل وريادة الاعمال وتعزيز التماسك الاجتماعي من خلال تحسين المشاركة المدنية “.

وحضر المهرجان حميدة رمضاني نائب ممثل اليونسيف وايكيم شجين مدير قسم التعليم في مكتب اليونيسف في العراق ومسؤولون بوزارة التربية ودار ثقافة الاطفال.