الخميس: 24 يونيو، 2021 - 14 ذو القعدة 1442 - 07:38 مساءً
سلة الاخبار
الخميس: 16 فبراير، 2017

عواجل برس _ بغداد

 

 

حددت وزارة التخطيط، اليوم الخميس، أربعة أسباب تحول دون تنفيذ التعداد العام للسكان في بغداد والمحافظات، مؤكدة أن التعداد كان من المفترض تنفيذه قبل سبع سنوات.

 

 

وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة عبد الزهرة الهنداوي في تصريح خاص لـ”عواجل برس”، إن “مشروع التعداد العام للسكان كان من المفترض ان ينفذ في العراق عام 2010 واكملنا كل الاستعدادات للتنفيذ”، مستدركاً بالقول “لكن ظهر ملف المناطق المختلف عليها في ذلك الوقت والمشكلة كانت ساسية بامتياز عصفت بالمشروع”.

 

 

وأضاف الهنداوي أنه “اذا كان في 2010 هناك سبب حال دون تنفيذ التعداد وهو المناطق المختلف عليها فهناك اليوم أسباب اخرى”، مشيراً الى أن “أول هذه الاسباب هو عدم وجود استقرار سكاني في العراق بوجود ملايين النازحين”.

 

 

ولفت المتحدث الرسمي باسم الوزارة الى أن “السبب الآخر هو بعض الاراضي ما زالت خارج سيطرة الدولة، وهناك سبب ثالث هو المناطق المختلف عليها”، مؤكداً أن “السبب الرابع هو اقتصادي ومالي لان العراق يواجه ازمة مالية وحتى ننفذ التعداد نحتاج لاموال”.

 

 

وكانت وزارة التخطيط توقعت قبل أيام، وصول سكان العراق الى 38 مليون فرد نهاية العام الحالي، في زيادة تتجاوز المليون نسمة، قياساً بالعام الماضي.

 

 

يشار الى أن آخر إحصاء جرى في العراق خلال العام 1997، أظهر أن عدد سكان العراق يبلغ نحو 19 مليون نسمة في كافة مناطق العراق باستثناء محافظات إقليم كردستان العراق.