الأثنين: 30 نوفمبر، 2020 - 14 ربيع الثاني 1442 - 11:29 صباحاً
سلة الاخبار
الخميس: 29 أكتوبر، 2020

عواجل برس\ بغداد

أدانت السفارة الأميركية في بغداد، الخميس، جريمة الخيلانية التي أودت بحياة ستة أشخاص، معتبرةً إياها دليلاً على أن “داعش” ما يزال يشكل تهديداً لاستقرار العراق.

وقالت السفارة في بيان تلقت “عواجل برس”نسخة منه، “تدين الولايات المتحدة بشدة الهجمات الوحشية التي ارتكبها تنظيم داعش ضد أبناء قبيلة بني كعب في ديالى في وقت سابق من هذا الأسبوع”.وأضافت، أن “هذه الهجمات تشكل دليلاً آخر على أن داعش ورغم ضعفها لا تزال تشكل تهديدًا لاستقرار وازدهار العراق والمنطقة، سنواصل العمل جنباً إلى جنب مع شركائنا العراقيين والتحالف الدولي لضمان الهزيمة الدائمة لداعش”.

وأعلن المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة اللواء تحسين الخفاجي، أمس الأربعاء، إرسال لجنة عليا للتحقيق في أسباب وقوع الجريمة بقضاء المقدادية التي أودت بحياة ستة أشخاص.