الثلاثاء: 3 أغسطس، 2021 - 24 ذو الحجة 1442 - 01:08 صباحاً
سلة الاخبار
الأثنين: 20 فبراير، 2017

عواجل برس _ بغداد

ابلغ رئيس حكومة اقليم كردستان نيجبرفان بارزاني وفد مجلس الشيوخ الاميركي بعدم وجود تقدم بشأن الملفات العالقة بين بغداد واربيل باستثناء التعاون العسكرية لمحاربة تنظيم داعش.

وذكرت رئاسة الاقليم في بيان ، الاثنين، ان “بارزاني استقبل في اربيل، رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الاميركي روبرت كوركر والوفد الدبلوماسي والعسكري المرافق له”.

وثمن كوركر بحسب البيان، “التنسيق بين قوات البيشمركة والجيش العراقي في عملية تحرير الموصل ومحيطها”، مشددا على “ضرورة وجود التنسيق في المجالات الاخرى وان يكون لاقليم كردستان دور في المصالحة العراقية”، معربا في الوقت نفسه عن “دعم ومساندة بلاده لمعالجة جميع المشاكل العالقة بين اربيل وبغداد”.

واشار البيان الى ان “بارزاني من جهته شكر الوفد لزيارته للاقليم والمساعدات والدعم الذي يقدمه التحالف الدولي بصورة عامة وامريكا بصورة خاصة والذي اثر بشكل كبير في هزيمة هجمات”داعش وتهديدات الارهاب”.

واضاف ان “بارزاني تحدث عن التضحيات التي قدمها شعب وحكومة وپيشمركة كردستان في مواجهة الارهاب ونجدة النازحين واللاجئين الفارين من بطش الارهابيين والذي تسبب باضافة حمل كبير على حكومة الاقليم بسبب الازمة المالية التي تعاني منها”.

وتابع البيان ان “بارزاني أشار الى وجود تعاون جيد بين اربيل وبغداد من الناحية العسكرية، على عكس بقية المجالات “.

واعرب بارزاني بحسب البيان عن “استعداد الاقليم لحل المشاكل مع بغداد عبر الحوار والتفاوض”، مؤكدا ان “اهالي الاقليم وجميع المكونات العراقية لهم الحق في الاطمئنان على مستقبلهم وان من المهم ان يرافق العملية العسكرية صياغة خطة للمصالحة الوطنية وهذا مالم تتحدث عنه بغداد لحد الان”.