الثلاثاء: 27 يوليو، 2021 - 17 ذو الحجة 1442 - 01:21 مساءً
سلة الاخبار
الأربعاء: 8 مارس، 2017

عواجل برس _ بغداد

 
ناشد النائب عن كتلة التغيير هوشيار عبدالله الحكومة العراقية ونقابة الصحفيين العراقيين والمنظمات المعنية بحقوق الإنسان والسفارات بالضغط على الحزب الديمقراطي الكردستاني للإفراج عن مصور ومراسل قناة روج سوارة محمود المعتقل لدى القوات الأمنية التابعة للحزب منذ الرابع من آذار الجاري .

وقال عبدالله في بيان أورده مكتبه الإعلامي :” ان قوات الآسايش التابعة للحزب الديمقراطي الكردستاني اعتقلت الصحفي سوارة محمود مع مجموعة من الناشطين بتاريخ الرابع من آذار الجاري أثناء تأديته واجبه في تغطية تجمع قرب حديقة سامي عبدالرحمن في أربيل احتجاجاً على الأجندات الخارجية والداخلية ضد منطقة سنجار أمنياً وسياسياً، ومازال رهن الاعتقال لغاية اليوم دون أي مبرر وبلا أية تهمة، في حين تم الإفراج عن بقية المعتقلين “.

وأضاف :” من المؤسف أن الحزب الديمقراطي الكردستاني يتعامل مع الصحفيين بطريقة سيئة للغاية، وهناك سنوياً مجموعة من التقارير الصادرة عن المنظمات المختصة التي توثق الانتهاكات والخروقات المتكررة في الإقليم بسبب سياسات وممارساته التي ينتهجها ضد كل من يخالفه الرأي “.

وتابع عبدالله :” في الوقت الذي نعبر فيه عن امتعاضنا الشديد من هذه الممارسات ضد الصحفيين والتي تخالف الدستور ومبدأ حرية التعبير والتي كان آخرها اعتقال الزميل سوارة محمود، نحمل الحزب الديمقراطي الكردستاني ومؤسساته الأمنية المسؤولية الكاملة عن سلامته، كما ندعو الجهات المعنية للضغط على الحزب الديمقراطي الكردستاني لإطلاق سراحه فوراً “.