الأربعاء: 26 يونيو، 2019 - 22 شوال 1440 - 02:27 صباحاً
سلة الاخبار
الخميس: 13 يونيو، 2019

عواجل برس/بغداد

طالب عدد من نواب المناطق المحررة، الخميس، ببيان الوضع القانوني والانساني لـ700 مغيب بعد مرور 3 سنوات على الواقعة التي تعرض لها ابناء الصقلاوية.

وذكر بيان للنواب تلقت “عواجل برس” نسخة منه، انه”في الذكرى الثالثة لواقعة تغييب وفقدان اكثر من ٧٠٠ شخص من المدنيين العزل من ابناء الصقلاوية جلهم من عشيرة البوعكاش والتي حدثت اثناء عملية تحرير هذه المدينة من عصابات داعش المجرمة على ايدي قواتنا الامنية والحشد الشعبي، يتضامن نواب المناطق المحرره مع عوائل واطفال الضحايا من المغيبين المدنيين الابرياء العزل”.

واضافـ ان”اللجنة المشتركة التي شكلها مجلس الوزراء وصادق على توصياتها دولة رئيس الوزراء السابق اثبتت الواقعة، ومن هنا نطالب بانصاف العوائل الضحايا والتي تعيش اليوم في وضع انساني بائس يندى له جبين الانسانية نطالب ومن تحت سقف قبة مجلس النواب العراقي بمايلي :
١/ دعوة دولة رئيس الوزراء المحترم للوقوف شخصيا على تفاصيل هذه الحادثة والى اللقاء بعوائل هؤلاء المغيبين والاستماع الى اراءهم ومعرفة ظروفهم الانسانية الحالية .

٢/نطالب الحكومة بتبيان الوضع الانساني والقانوني لهؤلاء المغيبين خاصة بعد مرور مايقارب ٣ سنوات على انتهاء هذه اللجنة المشكلة من عملها بخصوص هذه الواقعة .

٣/نطالب الحكومة باتخاذ الاجراءات الفورية اللازمة لتوفير الرعاية الكافية لعوائل هؤلاء المغيبين 
٤/ ندعو كافة منظمات المجتمع الدولي والمنظمات الانسانية كافة ، الى تقديم العون والمساعدة الممكنة لهؤلاء العوائل واقامة الورش التاهيلية والخاصة بهم .

٥/نطالب مجلس النواب العراقي بتشريع القوانين اللازمة والخاصة بمنحهم الحقوق والامتيازات التي يستحقونها وبشكل استثنائي وعلى سبيل الاستعجال .

٦/نطالب فخامة رئيس جمهورية العراق بصفته حاميا للدستور الى تحمل مسؤليته الدستورية من اجل رفع الحيف وجبر الضرر الذي نال هذه الشريحة المعدمة خاصة و ان الدستور قد كفل لهؤلاء توفير الامن والامان لهم وحماية حقوق الانسان لكافة ابناء الشعب العراقي العظيم والعمل على الحفاظ على الامن ووحدة النسيج المجتمعي