الجمعة: 23 أبريل، 2021 - 10 رمضان 1442 - 11:47 مساءً
سلة الاخبار
الخميس: 8 فبراير، 2018

عواجل برس – بغداد

كشف النائب عن التحالف الوطني، رسول راضي، الخميس، عن اسباب مطالبة النواب الاكراد بنسبة 17% من الموازنة، مؤكداً ان الاقليم يسعى للضغط على الحكومة المركزية باللجوء الى المجتمع الدولي والبنوك والدول المانحة للعراق للحصول على النسبة المذكورة من الموازنة.

وقال راضي في تصريح صحفي ، ان ” بعض الاكراد يحاولون اعادة هيبتهم الى جماهيرهم من خلال اصرارهم على نسبة 17% من الموازنة”، مضيفاً ان ” النواب الكرد يسعون لابراز انفسهم بأنهم يحاولون الدفاع عن حقوق الشعب الكردي والنهوض بالواقع الاقتصادي للاقليم”.

واوضح ان ” نسبة 17% من الموازنة يتخذها الاكراد كسلاح من اجل اعادة هيبتهم التي فقدوها في المشهد السياسي”، مشيرا إلى أن “الاكراد اليوم على قناعة تامة بأن الحكومة المركزية وفرت جميع رواتب موظفيهم، خاصة بعد اكتشاف ملفات الفساد والاسماء الوهمية للموظفين”.

واكد راضي، أن “حكومة الاقليم تستنجد اليوم بكل الاطراف بما فيها البنوك والمجتمع الدولي والدول المانحة وصندوق النقد الدولي من اجل الضغط على الحكومة والحصول على نسبة 17% من الموازنة”.