الثلاثاء: 11 ديسمبر، 2018 - 01 ربيع الثاني 1440 - 10:52 مساءً
البورصة
الأحد: 25 نوفمبر، 2018

عواجل برس – بغداد

كشف عضو لجنة الزراعة والمياه البرلمانية جمال فاخر، الأحد، عن عزم اللجنة مفاتحة وزير الموارد المائية جمال العادلي لمعرفة خطط وآليات عمل الوزارة للاستفادة من كميات الأمطار والسيول الكبيرة كخزين استراتيجي بموسم الصيف، معتبراً أن العراقيين يعيشون “بين نارين” أولها السيول والغرق في الشتاء وثانيها الجفاف وشح المياه بالصيف.

وقال فاخر في تصريح صحفي ، إن “العراق يعيش بين نارين الأولى نار الجفاف وشح المياه بالضيف والثانية نار السيول التي تغرق المناطق وتتسبب بالدمار والوفيات”، مبيناً أن “كمية الأمطار التي هطلت بالعراق خلال المدة الماضية والتي ما زالت مستمرة بحال كانت هناك خطط استراتيجية لوزارة الموارد المائية فحينها من الممكن أن تتحول تلك الكميات من المياه من وباء إلى خير للبلد”.

وأضاف، أن “لجنة الزراعة والمياه البرلمانية ستعمل على مفاتحة وزير الموارد المائية ليبين لنا الطرق والآليات المستخدمة للاستفادة من هذه المياه بغية رفد الخزين الاستراتيجي للمياه لمعالجة شحة المياه في فصل الصيف”، مشددا على “أهمية أن تكون معالجة قضية المياه ضمن أولويات عمل الحكومة الحالية كونها أزمة مستمرة منذ سنين دون وجود أية معالجات فعلية لها بما أثر سلبياً على المساحات المزروعة والمياه الصالحة للشرب”.

يشار إلى أن عدداً من المحافظات العراقية شهدت خلال الأيام الماضية هطول أمطار غزيرة أدت إلى غرق بعض المناطق، بالإضافة إلى السيول التي اجتاحت عدداً آخرا منها، ما أدى إلى أضرار مادية ومحاصرة العديد من العوائل.