السبت: 23 يناير، 2021 - 09 جمادى الثانية 1442 - 11:58 صباحاً
سلة الاخبار
الجمعة: 2 يونيو، 2017

عواجل برس _ بغداد

 
طالب النائب عن ديالى فرات التميمي، الجمعة، بالتحقيق في الخروق أمنية تشهدها قرية المسعود شرقي المحافظة، فيما حذر من خطط إجرامي لتهجير عوائل القرية.

وقال التميمي فيتصريح صحفي ، إن “ثلاثة مدنيين من أهالي قرية المسعود في جنوب قضاء بلدروز، (30 كم شرق بعقوبة)، أصيبوا بجروح متفاوتة بانفجار عبوة ناسفة على مركبة في ساعة متأخرة من مساء يوم أمس”، مبينا أن “هذا الحادث هو السادس من نوعه خلال العام الجاري”.
وطالب التميمي المؤسسة الأمنية بـ”التحقيق في أسباب تكرار الخروق التي تستهدف بالتحديد أهالي قرية المسعود الذي تسكنها اسر مهجرة من حقبة تنظيم القاعدة وعادت قبل سنوات معدودة لتواجه ذات السيناريو في محاولة لتهجيرها مرة أخرى”.

وحذر التميمي “من وجود مخطط إجرامي تسعى خلايا داعش النائمة الى تطبيقه على الأرض من خلال دفع أهالي قرية المسعود للنزوح القسري بسبب موقع القرية الاستراتيجي”، داعيا الى “تعزيز أمن القرية وكشف الخلايا النائمة التي تقف وراء الهجمات الأخيرة”.

يذكر أن بعض مناطق ديالى تشهد خروقاً أمنية بين الحين والأخر تقف ورائها خلايا نائمة مرتبطة بالتنظيمات المتطرفة.