السبت: 28 نوفمبر، 2020 - 12 ربيع الثاني 1442 - 02:30 مساءً
سلة الاخبار
الأحد: 4 أكتوبر، 2020

عواجل برس\ بغداد

اعتبر النائب عن تحالف سائرون صباح الطلوبي العكيلي، ان لي ذراع البرلمان وتهييج الشارع ورمي الكرة في ملعب مجلس النواب لايعفي وزير المالية من فشله، داعيا النواب الى مساءلة وزير المالية حول “ماذا اعد لايام العجاف”.

وقال العكيلي في حديث لـ”عواجل برس”، ان “ما يحصل في وزارة المالية من مفاجأت تثير استغراب الجميع وسبق وان قلناها بان الحكومة ستأخر الرواتب للضغط على البرلمان من أجل الاقتراض”، مبينا ان “ما يحصل من وزارة المالية هو تلاعب بقوت الشعب”.

واضاف العكيلي “اردنا خبير ووزير قوي قادم على معالجة الوضع المالي باستخدام خبرته في تعظيم الموارد لا باستخدام خبرته في تعظيم الديون ، ولوكان الامر باحتياج الوزير للدين لتولى وزارة المالية فأن اكثر العراقيون يستحقون منصب وزير المالية كونهم يعرفون جيدا طرق الديون”، لافتا الى “اننا نقولها ان لي ذراع البرلمان وتهييج الشارع ورمي الكرة في ملعب مجلس النواب لايعفي الوزير من فشله في عدم توفير ابسط مستلزمات المواطن وهو الراتب للموظف”.

وشدد ان “براءة الذمة تكمن في عدم التصويت على القروض ولتذهب الحكومة الى ان تتدبر امورها وتوفر الاموال بطرق قانونية اخرى”، مشيرا الى ان “التناقض بين اصدارمقترحات القوانين ذات الجنبة المالية ليكون من صلاحية الحكومة ومن ثم تكون غير قادرة على التحكم بالسياسة المالية والنقدية، ماهو الا عجز واضح، اذن في حالة عدم سيطرتها لما لا تعدل تلك الفقرة في ان تكون التعديلات للقوانين ذو الجنبة المالية من صلاحية البرلمان حتى يستطيع ان يهيئ نفسه ويرتب اوراقه لتوفير خطة لتوزيع الرواتب بموعدها”.
واكد العكيلي، ان “هذه مسؤولية الحكومة وليست مسؤولية البرلمان فلا تتنصلوا عنها ولا ترموا بها في ملعب من لا صلاحية له، ولاتحملوا الاجيال القادمة اعباء فشل وزارة المالية، فتضعوا في اعناقهم ديون واعباء لا ناقة لهم فيها ولاجمل”، داعيا اعضاء البرلمان الى “تحمل مسؤوليتهم وسؤال وزير المالية عن ماذا اعددت الى الأيام العجاف”.