الأثنين: 18 يناير، 2021 - 04 جمادى الثانية 1442 - 12:47 صباحاً
سلة الاخبار
الأربعاء: 8 مارس، 2017

عواجل برس / بغداد

 

عد النائب  حيدر ستار المولى الاربعاء مؤتمر قيادات اتحاد القوى العراقية في العاصمة التركية اسطنبول خطأ جديدا يرتكبه بعض  قادة تحالف القوى العراقية ، فيما طالب مجلس الوزراء ومجلس النواب  والادعاء العام بأتخاذ موقف حازم لوقف هذا التمادي المستمر.

 

وقال المولى في بيان تلقت / عواجل برس / نسخة منه  ، كان من الاولى  على بعض  قادة تحالف القوى العراقية زيارة النازحين والاطلاع على  اوضاعهم الانسانية في الموصل  بدل  عقد المؤتمرات الخارجية التي تجذر الطائفية والتآمر  والتي لم يجن منها ابناء المناطق السنية الا الدمار والتهجير والقتل من عصابة داعش الارهابية“.

 

واضاف  المولى ان “بعض الدول التي تدعم بسياسيين تحاول اعادة انتاجهم من جديد من خلال اظهارهم كممثلين للمكون السني خلافاً للواقع الجديد الذي رفض كثيرا منهم“.

 

وتابع المولى ان التضحيات الكبيرة التي يقدمها ابناء العراق من الجيش والشرطة والحشد الشعبي والبيشمرگه وابناء العشائر في تلك المناطق والكثير من القادة السنة الوطنيين ستفشل هذه المخططات”، متساءلا بفي الوقت نفسه لماذا لايجلس هؤلاء ويتحاورون في العراق ولماذا يتلاهثون لهذه المؤتمرات ولماذا يرفضون الحوار الوطني ويصرون على الحوار الطائفي المقيت والتبعية للخارج.