الخميس: 6 أغسطس، 2020 - 16 ذو الحجة 1441 - 06:24 صباحاً
سلة الاخبار
الأحد: 5 يوليو، 2020

عواجل برس\ بغداد

قال النائب في البرلمان العراقي صفاء المياحي، إن قيام السفارة الأمريكية باستخدام منظومة باتريوت للتصدي للصواريخ التي تستهدفها يُعد اختراقا كبيرا.
جاء ذلك بعدما أفادت تقارير صحفية، بأن منظومة “باتريوت” التي نصبتها السفارة الأمريكية في العاصمة بغداد لحماية مبناها، تصدت لصاروخ باليستي كان يستهدفها.
وأضاف المياحي، أن السفارة الأمريكية تعتبر مقرا دبلوماسياً وليس مقراً عسكرياً للتجارب الصاروخية، معتبرا أن هذا يخالف الأعراف الدولية والدبلوماسية.
وحول العمليات العسكرية التركية شمال العراق، أكد المياحي، أن دخول القوات التركية إلى الأراضي العراقية يعد انتهاكا واضحاً لسيادة الأراضي العراقية.
وقال إن العراق يحتاج لوقفة من قبل القائد العام للقوات المسلحة العراقية لإدانة ما حدث، مشددا على ضرورة تقديم دعاوي قضائية ضد هذه الانتهاكات في حال عدم وجود إعتذار من قبل الولايات المتحدة الأمريكية، أو انسحاب من قبل القوات التركية من العراق.
وكانت القوات الأمريكية اختبرت منظومة الدفاع الجوي “باتريوت” في المنطقة الخضراء وسط العاصمة بغداد أمس السبت، كما أن طائرة مسيرة أمريكية قصفت جواً المنطقة الخضراء لاختبار مدى فعالية منظومة باتريوت.