الجمعة: 23 أبريل، 2021 - 10 رمضان 1442 - 10:49 مساءً
سلة الاخبار
الأثنين: 5 فبراير، 2018

عواجل برس / بغداد

أكد النائب العراقي “حسن توران” أحد نواب الجبهة التركمانية في مجلس النواب العراقي خلال مقابلة تلفزيونية له في برنامج على الطاولة للإعلامي عماد العبادي، ان مكاتب الحزب الديمقراطي الكردستاني التابع الى السيد مسعود برزاني” عبارة عن أماكن لتصفية خصومهم من المكون التركماني والعربي.
وكشف توران وبالوثائق “حسب ادعاءه” ان جهاز مكافحة الإرهاب في كركوك والذي يتخذ من إحدى مقرات الحزب الديمقراطي الكردستاني مقرا له قاموا بالبحث داخل مجاري الصرف الصحي العائدة إلى المقر بعد انبعاث روائح كريهة عن وجود جثث متفسخة، مما دعى الى استدعاء لجنة قضائية من أجل تدوين الحادثة.
وأوضح النائب انه لم يتم التعرف على هوية الضحايا وأن الإجراءات الطبية ما زالت قيد البحث.