الأثنين: 22 أكتوبر، 2018 - 11 صفر 1440 - 03:49 صباحاً
سلة الاخبار
الأربعاء: 30 مايو، 2018

عواجل برس – بغداد

كشف النائب السابق والسياسي التركماني فوزي اكرم ترزي ، الاربعاء ، عن مؤامرة دولية واقليمية  تتعرض لها العملية السياسية في  العراق ، مبينا ان هناك احزابا وكتلا سياسية تتحرك بموجب اوامر خارجية لخلق حالة من عدم الاستقرار والفوضى في محافظة كركوك .
وقال ترزي لـ ” عواجل برس ” ، ان ” العملية السياسية في العراق تتعرض لمؤامرة دولية واقليمة ، مبينا  ان مركز هذه المؤامرة سوف يكون محافظة كركوك من خلال بعض الاحزاب والكتل السياسية العراقية التي تتحرك بـ ” الريمونت ” الخارجي لخلق حالة من الفوضى وعدم الاستقرار في المحافظة بحسب وصفه  “.
واضاف ، مستدركا ، ان  “عقلاء القوم من السياسيين سوف يبذلون قصارى جهودهم للحفاظ على امن واستقرار كركوك ووحدة نسيجها الاجتماعي ، مذكرا بان ” قوات مكافحة الارهاب والشرطة الاتحادية الذين يمسكون محيط المدينة سوف لن يسمحوا للاشرار باقتحامها او العبث فيها “.