الأربعاء: 23 سبتمبر، 2020 - 05 صفر 1442 - 11:57 صباحاً
سلة الاخبار
الثلاثاء: 4 أغسطس، 2020

عواجل برس/ بغداد

اعتبر عضو مجلس النواب اسعد المرشدي، الثلاثاء، أن الوقت الذي حدده رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي لاجراء الانتخابات المبكرة لن يكون كافياً لاجراء انتخابات شفافة ونزيهة.
ة

وقال المرشدي في حديث لـه، إن “هنالك صعوبات ليست بالقليلة في طريق استكمال قانون الانتخابات بصيغته النهائية والتصويت عليه مع الجداول، وهو نفس الحال لقانون المحكمة الاتحادية الذي ما زالت حوله خلافات بين الكتل ويحتاج الى تصويت ثلثي اعضاء مجلس النواب لتمريره”، مبينا ان “اجراء الانتخابات المبكرة يحتاج الى ارادة ونية صادقة للمضي بها”.

واضاف، ان “مفوضية الانتخابات اشارت بكل وضوح الى مطالب لديها بحاجة الى تنفيذ للمضي باجراء الانتخابات المبكرة، كفاتحة الامم المتحدة لارسال خبراء وبسط الامن وقوة القانون وفرض هيبة الدولة واعتماد الية جديدة للانتخاب وهي نقاط مهمة، ونعتقد ان البعض منها صعب التنفيذ ويحتاج الى وقت طويل”.

وأشار المرشدي، إلى أن “هنالك مشكلة فنية والامم المتحدة اشارت الى انه في افضل الظروف فان اجراء الانتخابات سيحتاج لعام ونصف، بالتالي نعتقد ان الوقت الذي حدده رئيس مجلس الوزراء لن يكون كافي لاجراء انتخابات شفافة ونزيهة”.