الثلاثاء: 28 يناير، 2020 - 02 جمادى الثانية 1441 - 01:43 مساءً
سلة الاخبار
الجمعة: 6 ديسمبر، 2019

عواجل برس/ بغداد

اكد النائب عن تحالف الفتح قصي عباس الشبكي، الجمعة، ان البرلمان وبعد استكماله لقانون مفوضية الانتخابات فهو امام تحدي جديد في الخروج بقانون انتخابات لمجلس النواب ينهي سيطرة الاحزاب على القرار.

 

وقال الشبكي في حديث لـه ، إن “مجلس النواب ماضي باقرار القوانين المهمة التي تمس حياة المواطن وتعمل على تصويب العملية السياسية بالشكل الذي يلبي طموح تلك الجماهير”، مبينا ان “تشريع مجلس النواب قانون مفوضية الانتخابات خطوة مهمة في هذا الطريق، وبما يرسم السياسة المستقبلية لقضية الانتخابات بالتكامل مع قانون الانتخابات الذي سنعمل بقوة لاقراره بالشكل الذي يلبي الطموحات الجماهيرية”.
وأضاف الشبكي، أن “المشوار ما زال شاقا ولدينا العديد من الامور التي سنسعى للمضي بها ومن بينها تعديلات الدستور واستكمال قانون الانتخابات واصدار القرارات التي تصوب العملية السياسية وكما طالبت المرجعية والجماهير”، لافتا الى أن “القضاء على المحاصصة هو الهدف الاهم والذي يحتاج لجهود وتعاون لانهاءه من خلال الخطوات التي نمضي فيها بالتعديلات الدستورية والقانونية بعيدا عن الفوضى”.

وأكد الشبكي، أن “المشكلة ليست بتغيير الوجوه خاصة ان البرلمان الحالي يضم اكثر من 70% من الوجوه الجديدة، لكن المشكلة بهيمنة الاحزاب، بالتالي فان الهدف سيكون انهاء هيمنة الاحزاب وهو ما سنعمل عليه من خلال القوائم الفردية للانتخابات بعد انهاء قانون المفوضية وانهاء تغلغل الاحزاب والسيطرة على القرارات بالبلد”.