الأربعاء: 28 أكتوبر، 2020 - 11 ربيع الأول 1442 - 02:58 مساءً
سلة الاخبار
الأثنين: 3 فبراير، 2020

عواجل برس/ بغداد

طالبت عضو هيئة النزاهة عالية نصيف، اليوم الاثنين، رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي بالايفاء بوعوده وفتح ملفات الفساد بجدية وإحالة المفسدين إلى القضاء، مشددة على ضرورة البدء بـ”وزارة الكهرباء”.

 

وقالت نصيف، في بيان تلقت “عواجل برس” نسخة منه، إن “الفساد المالي هو الذي أوصل البلد إلى ما هو عليه اليوم من أزمات ومشاكل كثيرة انعكست على كل مجالات الحياة، وحيتان الفساد باتوا يشعرون بالأمان وبأن إمبراطورية فسادهم في مأمن من الجهات الرقابية، وبالتالي توسعت المافيات وامتدت أذرعها إلى مختلف قطاعات الدولة وباتت لها مكاتب وشركات في الخارج تدير الفساد الذي في الداخل وتنسق وتعقد الصفقات المشبوهة وتتقاضى العمولات”.

 

وأوضحت نصيف، أن “من يعتزم الوقوف في مواجهة كل هذا الفساد لابد أن يتساءل: بأي الملفات نبدأ؟ والجواب ان ملف الكهرباء والطاقة هو الذي يستحق البدء بالتحقيق في فساده لأن هذا القطاع الحيوي المهم هو الأكثر فساداً وبأرقام مرعبة تعادل ميزانيات دول”.

 

وشددت ، على “أهمية أن يباشر السيد علاوي بفتح ملفات الفساد بشكل جدي ليكسب ثقة الشعب في المرحلة الانتقالية ولتحسب هذه الإجراءات إنجازاً يسجل له فيما لو كان يمتلك الجرأة والشجاعة”.