الثلاثاء: 27 أكتوبر، 2020 - 10 ربيع الأول 1442 - 01:00 صباحاً
سلة الاخبار
الأحد: 2 فبراير، 2020

عواجل برس/ بغداد

اتهمت النائبة عالية نصيف، الاحد، وزارة النقل بارتكاب مخالفة في تمديد فترة بقاء عدد من مدراء محطات الخطوط الجوية العراقية في الخارج في مناصبهم رغم انتهاء المدة الممنوحة لهم وكثرة الشكاوى ضدهم من كوادر المحطات .

 

وقالت نصيف في بيان تلقت (عواجل برس)، نسخة منه، “سبق وأن أرسلنا كتاباً رسمياً إلى وزير النقل بتاريخ ٢٠١٩/٩/٢٦ جاء فيه (وردت إلينا شكاوى كثيرة ضد مدراء محطات الخطوط الجوية العراقية العاملة خارج بلدنا الحبيب وقيامهم بتأسيس شبكات خاصة لإدارة تلك المحطات التابعة للخطوط الجوية العراقية وعدم انسجامهم مع بقية الكوادر العاملة في تلك المحطات بالرغم من انتهاء المدة الممنوحة لهم ووجوب تغييرهم بوجوه جديدة لإدارة هذه المفاصل التي تعتبر الواجهة الأولى لعراقنا الحضاري المتمدن الجديد والذي من المفترض أن يدار بصورة ديمقراطية بعيدة جدا عن البيروقراطية و الفئوية الضيقة وروح العنصرية والأنانية التي كانت تدار فيها تلك الدوائر في حقبة الدكتاتورية، راجين من معاليكم اتخاذ اللازم وإجراء ما ترونه مناسباً بتغيير هذه الوجوه)”.
وأوضحت نصيف أن “الوزارة لم تتخذ أي إجراء بشأن استبدالهم، بل حصل العكس من ذلك، فقد تم تمديد مدة بقائهم في مناصبهم بموجب الكتاب الصادر في٢٠١٩/١١/١٩، وذلك رغم تجاوز بعضهم ثلاث أو أربع سنوات في منصبه، ورغم ورود العديد من الشكاوى ضدهم كما أوضحنا في الكتاب المرسل إلى الوزير”.
وشددت نصيف على “ضرورة إلغاء قرار التمديد، وبخلاف ذلك فإن الجهة التي أصدرته ستتعرض للمساءلة القانونية لارتكابها مخالفة واضحة”.