الأثنين: 9 ديسمبر، 2019 - 11 ربيع الثاني 1441 - 03:02 صباحاً
بانوراما
الخميس: 14 نوفمبر، 2019

عواجل برس/ متابعة

أحيت شركة موتورولا هاتفها “ريزر” القديم النحيف الذي يطوي، بعد 15 عاما من طرحه لأول مرة، مما أحدث تغييرا كبيرا في السوق وقتها.
ويبلغ عرض الشاشة في هاتف “ريزر” الجديد 6.2 بوصات، وعند طي الهاتف، تظهر التنبيهات على شاشة صغيرة على الجزء الخارجي من الجهاز.
وسيباع الجهاز بـ1500 دولار أمريكي في الولايات المتحدة، بدءا من 26 ديسمبر/كانون الأول، على أن يعرض لاحقا في أسواق أخرى.
وقال محللون لبي بي سي إنهم لا يتوقعون أن يكون للجهاز تأثير كبير في مبيعات أجهزة الهواتف الذكية في العالم.
لكن يتوقع أن ينظر إلى جهاز “ريزر” الجديد على أنه – على الأقل – إبداع جديد من شركة موتورولا، إحدى وحدات شركة لينوفو الصينية العملاقة، بعد أن اشترتها من شركة غوغل في 2014.
وأفادت تقارير سابقة على الإعلان عن الجهاز الجديد بأن الشركة ستطرح 200.000 وحدة، لكن موتورولا لم تؤكد ذلك.
جهاز يطوى
تصف موتورولا “ريزر” الجديد بأنه إبداع هندسي “مستحيل”، بميزة فريدة وهي طيه. وعند مقارنته بهاتف سامسونغ غلاكسي فولد، الذي يطوى، نجد أن بالأخير هوة فارقة بين الشاشتين في حالة الطي.
أما “ريزر” – كما يقول مهندسو الجهاز في موتورولا – فيغلق بالكامل إلى نصفين بدون أي هوة.
وكان يتوقع عرض الجهاز في الأسواق في الصيف الماضي، لأن فكرته طرحت في الشركة منذ عام تقريبا، لكن الشركة واجهت صعوبات، مما سمح لشركات أخرى، مثل سامسونغ، بالسبق، ولكن تسرع سامسونغ – كما يقول محللون – سبب لها مشكلات في جهازها.
وتقول موتورولا إن ريزر الجديد مقاوم للمياه، وشديد التحمل، ووعدت الشركة باستبدال الشاشة مجانا خلال 24 ساعة في حالة أي عطل طالما كان الجهاز تحت الضمان.
ويبلغ سمك الجهاز عند طيه 14 ملم. وكان حجم ريزر القديم 13.9 ملم.
ويمكن استخدام الشاشة الخارجية، التي تسميها موتورولا شاشة المشاهدة السريعة، في التعرف على التنبيهات، والرد على الرسائل النصية، والرد على المكالمات، والدفع للمشتريات باستخدام البطاقات الإلكترونية.
وكشفت عن ريزر الجديد النجمة باريس هيلتون بمساعدة لاعب كرة القدم الإنجليزي، ديفيد بيكهام، والتقط الصحفيون الصور لهما وهما يمسكان بالجهاز حتى يرى الجمهور مدى نحافته.