الثلاثاء: 27 أكتوبر، 2020 - 10 ربيع الأول 1442 - 03:44 مساءً
سلة الاخبار
السبت: 22 فبراير، 2020

عواجل برس/ خاص/بغداد

ازاح مهندس وعالم عراقي جوانب من خفايا القنلة النووية التي كان نظام صدام حسين يخطط لانتاجها.

 

وقدم الدكتور المهندس علاء محمود التميمي المدير السابق لمشروع الاثير النووي شرحا موسعا لجوانب جوهرية من مشروع انتاج القنلة النووية العراقية التي فككت منظوماتها فرق التفتيش الدولية.

 

 وضمن التميمي كتابه الموسوم (الاثير النووي ..قصة القنبلة الذرية العراقية) الذي صدر في عمان مؤخرا  جانبا من القصة النووية العراقية واصفا تلك القصة بانها قصة كفاح يومي في مشروع نووي جبار كان من المؤمل ان يجعل العراق قوة اقتصادية كبيرة وليس فقط نووية ، وذلك بما توفر له من خبرات ومعارف ووسائل انتاج وتطوير وتقنيات تم بناؤها  ، في الكثير من الاحيان محليا بجهود مهندسين على مستوى عال من الكفاءة والتميز والاخلاص .