الجمعة: 30 أكتوبر، 2020 - 13 ربيع الأول 1442 - 02:13 صباحاً
سلة الاخبار
الأحد: 29 يناير، 2017

 

عواجل برس _ بغداد

 

 

منعت السلطات الألمانية عميد نوري بور، أحد أعضاء مجلس النواب الألماني، من السفر إلى الولايات المتحدة بسبب أصوله الإيرانية نطبيقا لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن الهجرة.

 

 

ويشمل القرار الذي وقعه ترامب مباشرة بعد توليه السلطة، والذي يمنع دخول مواطني 7 دول إلى الولايات المتحدة، حتى الذين يحملون جنسيتين أيضا.

 

 

ويحمل نوري بور، بالإضافة إلى جواز السفر الألماني، جواز سفر إيراني، وهو عضو في البوندستاغ (مجلس النواب الاتحادي الألماني) وعضو كذلك في حزب الخضر ولديه جواز سفر دبلوماسي.

 

 

ونقلت صحيفة “شبيغل” الألمانية عن نوري بور، قوله: “ما وقع معي يكشف عن مدى عبثية قرار ترامب”، داعيا الحكومة الألمانية إلى المطالبة بإلغاء هذا القرار.

 

 

تجدر الإشارة إلى أن عشرات الآلاف من سكان ألمانيا لديهم ظروف مشابهة، نظرا لأنهم يحملون أكثر من جنسية. وقد استقر نوري بور في ألمانيا، العام 1975، مع عائلته، ومنذ العام 2002 بات يتمتع بجنسيتين.

 

 

وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قد علل قرار منع مواطني إيران و6 دول إسلامية أخرى من دخول الولايات المتحدة، بحماية الأمريكيين من الهجمات الإرهابية.