الأثنين: 3 أغسطس، 2020 - 13 ذو الحجة 1441 - 12:29 مساءً
سلة الاخبار
الأثنين: 6 يوليو، 2020

عواجل برس/ بغداد

أصدرت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، الاثنين، بيانا بشأن المناصب الوسطى فيها.


وذكرت المفوضية، في بيان تلقت /عواجل برس/ نسخة منه، إن “مجلس المفوضين الجديد مستمر بتنفيذ مواد قانون المفوضية العليا المستقلة للانتخابات حيث  أكمل بدقة والتزام عاليين المرحلة الاخيرة من مراحل آلية تكليف موظفي المفوضية بالمناصب الوسطى (مدير مكتب  ومدير قسم ومسؤول شعبة )”.


وأضافت: “تنفيذاً لما جاء في المادة (٢٧) من القانون والتي نصت على “يعين المدراء العامون بموجب هذا القانون في المفوضية من خارج كوادر المفوضية الحالية” فقد خاطب مجلس المفوضين رافقاً استمارة الترشيح وحسب الاختصاصات والمؤهلات والشروط الواردة في القانون لهذه المناصب كل من مجلس القضاء الأعلى ومجلس قضاء الإقليم، وهيئة النزاهة، والبنك المركزي العراقي ، وديوان الرقابة المالية ومجلس الدولة لغرض ترشيح الأكفأ من موظفيهم لتسنم منصب مدير عام وفق مؤهلات الكفاءة والخبرة والنزاهة والاستقلالية على أن يرسل رئيس تلك الجهات تقييمه ومصادقته على مرشحيهم”.


وأكملت بالقول: “وبهذا قد أتم مجلس المفوضين متطلبات ما جاء في المادة المذكورة آنفاً بمقابلة جميع المرشحين المرسلة أسماءهم وبصدد التحقق من مؤهلاتهم التي تمكنهم من إدارة الأمانة العامة لمجلس المفوضين، دائرة شؤون الأحزاب والتنظيمات السياسية، ومعاوني رئيس الإدارة الانتخابية للشؤون الفنية والشؤون الإدارية والمالية”.


وتابعت المفوضية، أن “استكمال تعيينهم في تلك الدرجات الوظيفية أعلاه يتطلب نقل  المدراء العامون الحاليون في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات تنفيذاً للمادة (٢٥) ثالثاً  التي نصت على ” ينقل المدراء العامون الحاليون           ( المثبتون والمكلفون) بدرجتهم وتخصيصهم المالي( مدير عام) خارج ملاك المفوضية الى مؤسسات الدولة ويحال من يرغب منهم الى التقاعد استثناءً من احكام قانون التقاعد الموحد رقم (٩) لسنة ٢٠١٤ المعدل” وفي وقت سابق فاتحت  المفوضية الجهات المختصة لاستكمال نقل خدماتهم وننتظر ورود الأجابة ليتسنى للمفوضية  اكمال تشكيل جهازها الاداري.”


وأشارت إلى، أنها فاتحت “وزارة المالية لإعادة الموظفين المتعاقدين معها سابقاً وأن يتم تثبيتهم على الملاك الدائم ، ومتابعة من  لديهم ازدواج وظيفي لإن ذلك سيسهم باستقرار المؤسسة وظيفياً”.


واوضحت، أنه “لإضفاء مزيد من الشفافية على عمل المفوضية العليا المستقلة للانتخابات وعلى العمل الانتخابي ككل، يتواصل رئيس مجلس المفوضين السيد جليل عدنان خلف مع مستشار رئيس الوزراء للشؤون الانتخابية  السيد حسين الهنداوي للوقوف على احتياجات المفوضية إستعداداً لاجراء الانتخابات، ويتأتى  هذا من  الرؤية الاستراتيجية   لمجلس المفوضين  في ضرورة  التواصل  والتشاور مع الشركاء كافة  وأهمية الاستمرار بتنسيق لقاءات دورية  مع عدد من منظمات المجتمع المدني المحلية والمنظمات الدولية الذي يتمحور عملهم في زيادة ثقة الجمهور بالانتخابات و ترسیخ حقیقة أن الانتخابات هي أفضل الوسائل الضامنة لعملیة انتقال السلطة سلمیاً وبالتالي على كل المواطنين المؤهلین المشاركة فيها، بالاضافة الى دورهم الرقابي”.


وختمت المفوضية قائلة: “نوجه شكرنا وتقديرنا للكوادر الصحية والإدارية على ما تقوم به من جهود كبيرة للحد من انتشار وباء كورونا ونؤكد على جميع موظفينا ومكاتبنا الالتزام بتطبيق اقصى الاجراءات والاحتياطات الصحية داعين الله ان يمن بالصحة والسلامة على الجميع”.