الأربعاء: 12 مايو، 2021 - 30 رمضان 1442 - 06:47 مساءً
سلة الاخبار
السبت: 1 أبريل، 2017

عواجل برس _ بغداد

 
لقي سفاح أمريكي ملقب بـ”ملك الموت” مصرعه في أحد السجون الأمريكية، أثناء قضاء فترة عقوبته عن مجموعة جرائم قتل بلغت 37 جريمة.

وعمل السفاح دونالد هارفاي كممرض مساعد في مستشفيات بمدينة سينسيناتي ب‍ولاية أوهايو وولاية كنتاكي، ولُقب بـ”ملك الموت” بعد أن اعتاد قتل المرضى المحجوزين بالمستشفيات.

وكان هارفاي، البالغ من العمر 64 عاما، اعترف بأنه يقتل ضحاياه عن طريق تسميم المرضى، أو قطع الأكسجين عنهم وتركهم حتى يلفظوا أنفاسهم الأخيرة، وحكم عليه بالسجن مدة 80 عاما، ليتم العثور على جثته في زنزانته بسجن توليدو متأثرا بإصابات ناتجة عن ضرب مبرح.

وكشفت الشرطة عن أن هارفاي استخدم سموم الزرنيخ والسيانيد للتخلص من معظم ضحاياه، فيما قام بقطع إمدادات الأكسجين الصناعي عن بعضهم، وبسؤاله عن الدافع وراء ذلك أفاد بأنه تعمد قتل ضحاياه من المرضى الذين يعانون أمراض مزمنة لإنهاء معاناتهم.