الجمعة: 22 مارس، 2019 - 15 رجب 1440 - 02:07 مساءً
سلة الاخبار
السبت: 12 يناير، 2019

عواجل برس/بغداد

كشف مصدر عسكري، السبت، عن خطة لعزل بادية الموصل وصحراء الانبار عن المدن، مشيرا الى ان التحالف الدولي سيكون له دور في هذه الخطة.

ونقلت صحيفة عربية عن المصدر قوله ان “هناك خطة واسعة للسيطرة على بادية الموصل، فضلاً عن صحراء الأنبار على وجه الخصوص، كونها مصدر الخطر الأمني الدائم للعراق”، مبينا ان “الخطة تتضمن عزل بادية الموصل وصحراء الأنباء بشكل كامل عن المدن”.

واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، ان “الخطة تتضمن ايضا تقسم البادية والصحراء إلى أربع مناطق ووضع قيادة عسكرية على كل جزء منها وتفتيشها من قبل مشاة الجيش بجهد بشري كامل، فضلاً عن وسائل تقنية حديثة للكشف عن المخابئ والأنفاق التي حفرت تحت الأرض”، موضحا انه “سيتم تكليف سلاح الجو العراقي ومروحيات قتالية بالشروع في عملية مسح جديدة للمناطق الصحراوية العراقية التي تشكل أكثر من 60 في المائة من مساحة الأنبار ونحو 40 في المائة من مساحة نينوى الحدوديتين مع سوريا المضطربة”.

واوضح ان “الخطة ستنهي أي أمل لخلايا داعش في اتخاذ الصحراء محطة لقيام أفرادها بتجميع أنفسهم مرة أخرى، كما انها ستؤمن المدن القريبة منها ووقف الهجمات الإرهابية الخاطفة عليها وتأمين الطريق الدولي السريع المتجه من بغداد إلى سوريا والأردن والسعودية”.

واكد المصدر ان “التحالف الدولي سيكون له دور مساند في العملية من خلال تزويد القوات العراقية بصور الأقمار الصناعية وطائرات المراقبة التي لها القدرة على الرصد الليلي في الصحراء”.

يذكر ان بعض عناصر “داعش” الذين فروا خلال عمليات تحرير المدن العراقية، اتخذوا من الصحراء الواسعة ملاذا لتنفيذ عمليات ارهابية تستهدف المدن المستقرة والقوات الامنية.