الأثنين: 23 أبريل، 2018 - 07 شعبان 1439 - 05:04 مساءً
سلة الاخبار
السبت: 13 يناير، 2018

عواجل برس / بغداد

اوضح مصدر مسؤول مقرب من المفاوضات الجارية حول التحالفات الانتخابية اليوم ,السبت, ان العبادي دعا الى قائمة وطنية عابرة للطائفية لاكمال المشوار الذي ابتدأه وتم انجازه بتحرير البلاد من الارهاب وتوحيدها ومحاربة الفساد .

وقال المصدر لـ”عواجل برس” انه لا يوجد اي تفاوض مطلقا حول نية العبادي الانضمام الى تحالفات او ائتلافات اخرى او تفاوض حول تسلسل الاسماء او محاصصات فهي مرفوضة من قبل العبادي ومنهجه” مشيرا الى ان”ما يذكر من تسريبات هي من مخيلات اصحابها ولا صحة لها” .

واضاف المصدر الي فضل عدم الكشف عن أسمه ان “رئيس الوزراء القادم تحدده نتائج الانتخابات واصوات الناخبين والتحالفات التي بعد الانتخابات وليس لاحد تحديد ذلك الان او التفاوض بشأنه”.

وبين المصدر ان “قرار حزب الدعوة الاسلامية والذي وقع عليه اعضاء قيادة الحزب بضمنهم الامين العام هو بالنزول بقائمة انتخابية برئاسة العبادي لكن وللاسف تحرك احدهم بالخفاء وبصورة غير قانونية للاخلال بذلك” .

ولفت الى ان “مفوضية الانتخابات تتعرض لضغط كبير من قبل جهة او اكثر لتكون غير حيادية وللاسف يوجد مفوضون حزبيون بامتياز ولديهم اجندة مخفية للاخلال بالانتخابات ويتم العمل وفق القانون لاتخاذ اجراءات رادعة بحقهم وكشفهم” .