الأربعاء: 21 أكتوبر، 2020 - 03 ربيع الأول 1442 - 10:39 مساءً
سلة الاخبار
السبت: 1 فبراير، 2020

عواجل برس / بغداد 

 شهدت شوارع بيروت انطلاق مسيرات احتجاجية حاشدة بعنوان “لا ثقة بحكومة المحاصصة”، قاصدة السراي الحكومي وسط العاصمة، تزامنا مع خروج مظاهرات مماثلة في مناطق أخرى بينها طرابلس.

وفي بيروت، انطلقت 3 مسيرات من شارع الحمرا وساحة ساسين في منطقة الأشرفية ومن أمام مقر الاتحاد العمالي العام.

ووصلت المسيرات الثلاث إلى ساحة رياض الصلح في وسط بيروت، بعد سلسلة وقفات أمام محطات عدة، كان آخرها أمام مقر جمعية المصارف وساحة الشهداء. 

وحمل المتظاهرون لافتات كتب عليها: “لا ثقة بحكومة المحاصصة” ورددوا هتافات تدعو إلى محاسبة السارقين والفاسدين، ونددوا باعتقال ناشطين في الحراك الاحتجاجي، مؤكدين على استمرار التحركات حتى تحقيق كل مبادئها. 

وأقدم المشاركون في الوقفة أمام مقر جمعية المصارف على إزالة ما تبقى من أحرف اسم الجمعية على مدخل المبنى، بواسطة العصي. 

وذكرت “الوطنية” أن المسيرات شهدت تفاعلا لافتا من المواطنين، حيث قام البعض منهم بنثر الأرز من على الأبنية والشرفات تهليلا للمتظاهرين.

في غضون ذلك، انطلقت في طرابلس مسيرة شعبية تحت عنوان “لن ندفع الثمن”، باتجاه ساحة النور. وأكد شهود عيان أن هذه المسيرة هي الأكثر اكتظاظا على الإطلاق منذ اندلاع الحراك الاحتجاجي الأخير. 

وتأتي المسيرات قبل أيام من التصويت في البرلمان اللبناني على منح الثقة للحكومة الجديدة برئاسة حسان دياب.