الجمعة: 15 يناير، 2021 - 01 جمادى الثانية 1442 - 02:11 مساءً
سلة الاخبار
الثلاثاء: 1 ديسمبر، 2020

عواجل برس\ بغداد

أكد المستشار المالي لرئيس الوزراء مظهر محمد صالح، اليوم الثلاثاء، أن تنفيذ الاتفاقية الصينية مرهون بموازنة العام 2021، مبيناً أن  تنفيذ الاتفاق العراقي الصيني قائم وبجدية واستعداد كبير من الحكومة.
وقال صالح بحسب الوكالة الرسمية، إن “تنفيذ الاتفاق العراقي الصيني قائم وبجدية واستعداد كبير من جانب الحكومة، ولكنه مرهون بالمشاريع الاستثمارية التي ينبغي اعتمادها على حساب الاتفاق آنفاً، وتحديد التخصيصات السنوية لتلك المشاريع، ما يتطلب إدراج تمويلها في قانون الموازنة العامة الاتحادية للسنة المقبلة 2021، كي تقترن بمصادقة مجلس النواب من خلال تشريع قانون الموازنة العامة للعام المقبل”.
وأضاف أن “النية تتجه ابتداءً نحو مشروع النهوض بالبنى التحتية المادية التعليمية، أي إنشاء الوحدات المدرسية، التي تعد جزءًا  لا يتجزأ من الاستعداد للنهوض بالتنمية البشرية للإنسان العراقي”، لافتا إلى أن “هناك نقصاً في الأبنية المدرسية لا يقل عن 9 إلى 10 آلاف بناية مدرسية في مختلف مناطق العراق، ومن ثم فإن مشروع الأبنية المدرسية المزمع تنفيذه على حساب الاتفاق العراقي الصيني، يقع ضمن النهضة الوطنية بالتعليم وبناء الإنسان وتوفير الشروط الموضوعية لذلك البناء