الأثنين: 1 مارس، 2021 - 17 رجب 1442 - 07:32 صباحاً
سلة الاخبار
الجمعة: 14 أبريل، 2017

عواجل برس _  بغداد

رأى المدير العام بوزارة الشهداء والمؤنفلين في إقليم كردستان برفان حمدي، الجمعة، أن ذوي ضحايا الأنفال “فقدوا الأمل” في إيفاء الحكومة العراقية بالتزاماتها القانونية اتجاههم، فيما طالب بتوفير ضمانات دولية لـ”حماية” الإقليم ومنع تكرار عمليات “الإبادة جماعية”.

وقال حمدي في حديث صحافي، إن “ذوي ضحايا الأنفال والإبادة الجماعية في إقليم كردستان يساندون بقوة قرار استقلال كردستان”، عازيا سبب ذلك إلى أن “ذوي الضحايا فقدوا الأمل بإيفاء الحكومة العراقية بالتزاماتها القانونية تجاههم والاهتمام بأوضاعهم”.

وأضاف حمدي أن “هناك مخاوف لدى المجتمع الكردستاني من تكرار عمليات أخرى مشابهة للأنفال ضد المكونات”، لافتا إلى أن “هناك العديد من المجموعات المسلحة مازالت تمارس سلطاتها خارج المنظومة الدفاعية العراقية مما يشكل خطرا على التعايش في العراق”.

وأكد حمدي “ضرورة توفير ضمانات دولية لحماية كردستان ومنع تكرار عمليات الإبادة الجماعية”، معتبرا أن “عدم انضمام العراق لمنظومة الجنايات الدولية واتفاقية روما يثير الكثير من الأسئلة والشكوك لتكرار مثل هذه العمليات”.

وكان رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني أكد، اليوم الجمعة، ضرورة استمرار حكومة الإقليم بإعادة رفات جميع ضحايا الأنفال إلى “أرض الوطن”، فيما أشار إلى أن الدولة العراقية مسؤولة عن تعويض ذوي الضحايا.