الخميس: 6 مايو، 2021 - 24 رمضان 1442 - 06:44 صباحاً
سلة الاخبار
الأثنين: 27 مارس، 2017

 

عواجل برس / بغداد

 

دعت لجنة المنافذ الحدودية في مجلس محافظة البصرة ، وزارة الداخلية وهيئة الكمارك العامة الى إحالة مشروع تأهيل منفذ الشلامجة الحدودي وذلك لتغير البنية التحتية للمنفذ مع وجود أجهزة كشف البضائع الفاسدة والمتفجرات والمواد المخدرة .

 

وصرح رئيس اللجنة مرتضى الشحماني ” وجدنا من خلال زياراتنا المتكررة مع لجنة النزاهة في المجلس ومخاطباتنا لوزارة الداخلية وهيئة الكمارك ، هدرا في الأموال بسبب عطل الميزان منذ عام 2013 ” ، لافتا الى إبلاغ دائرة الكمارك بذلك لغرض اصلاحه في الوقت الذي تم إشعار هيئة النزاهة لغرض دراسته وإحالته إلى مكتب تحقيقات النزاهة في البصرة.

 

وتوقع ان تكون هناك ايادٍ خفية تقف وراء تعطيل الميزان او عدم اصلاحه والذي تسبب بهدر الأموال فضلا عن تأثر الشوارع والطرق نتيجة الأحمال الزائدة في المركبات.

 

ودعا الشحماني إدارة المنفذ الى الالتزام بالحمولة المحددة للوزن وهي 36 طنا وكذلك بالرقم الضريبي الذي يدفعه التجار والمستوردون إلى الدولة.