الثلاثاء: 20 أكتوبر، 2020 - 03 ربيع الأول 1442 - 02:13 مساءً
سلة الاخبار
الخميس: 26 يناير، 2017

عواجل برس _ بغداد

 
أعتبر المساعد والمستشار الاعلى لقائد “الثورة الاسلامية” اللواء يحيى رحيم صفوي، اليوم الخميس، أنه لولا “الدعم الاستشاري” من جانب ايران لكانت بغداد ودمشق قد “سقطتا”.

 

ونقلت وكالة انباء فارس عن صفوي قوله، إن “مدرسة المقاومة التي تبلورت في الجمهورية الاسلامية الايرانية خلال فترة الحرب المفروضة من قبل النظام العراقي السابق قد اصبحت مصدر الهام لشعوب سوريا والعراق واليمن”.

 

وأضاف أن “في ظل هذه المدرسة تمكن الشعب اليمني من المقاومة امام العدوان السعودي وتمكنت سوريا من المقاومة المستمرة امام داعش منذ 68 شهرا وفي العراق تبلور الامر في اطار الحشد الشعبي الذي يعمل الان الى جانب سائر صنوف القوات المسلحة العراقية لتحرير الموصل”.

 

وتابع صفوي أن “لولا تدابير قائد الثورة الاسلامية ومستشارينا العسكريين في العراق وسوريا لكانت بغداد ودمشق قد سقطتا لغاية الان”.