السبت: 23 يناير، 2021 - 09 جمادى الثانية 1442 - 11:02 صباحاً
سلة الاخبار
الأربعاء: 22 فبراير، 2017

عواجل برس _ بغداد

طالبت لجنة الثقافة والإعلام في مجلس النواب، وزير الثقافة والاثار فرياد رواندزي بتقديم تفاصيل العقد وكافة الأوليات المتعلقة بفيلم “محمد رسول الله” بطلب من عضو اللجنة حيدر المولى، في حين عد وكيل الوزارة ذلك “محاولة للانتقام” بعد حادثة تعرض لها المولى في مسرح الرشيد.

وتشير وثيقة الصادرة من اللجنة الثقافة والإعلام في مجلس النواب بعدد ٧٩ في تاريخ ٢٨ كانون الثاني ٢٠١٧ بتوقيع رئيس اللجنة ميسون الدبلوجي، معنونة الى وزير الثقافة والاثار فرياد رواندزي الى طلب تقدم به عضو اللجنة النائب (حيدر ستار المولى) لوزارة الثقافة بتقديم تفاصيل العقد وكافة الأوليات المتعلقة بفيلم “محمد رسول الله”.

فيما جاء رد وزارة الثقافة عن طريق الوكيل جابر الجابري بكتاب رسمي حمل العدد ١١٠ في تاريخ ٨ اشباط ٢٠١٧ معنون الى رئيس اللجنة الثقافة والإعلام النيابية، يطالب فيه المولى بتقديم قائمة بكافة الاوليات التي طلبها سابقا من الوزارة.

وقال الجابري بحسب الكتاب الرسمي، “إذا كان هذا الطلب في سياق الكيد والانتقام الذي تعرضت له الوزارة او بسبب ما حصل للنائب في مسرح الرشيد من قبل الفنانين والجهور فإننا غير معنيين بذلك ولا نصرف جهدنا ووقتنا لمساجلات الثار والانتقام”.

من جانبها عدت لجنة الثقافة النيابية رد الجابري “تجاوزا على أعضاء اللجنة ومجلس النواب ورفضا لتسليم تفاصيل العقد واوليات واردات الفيلم”.

وقال مصدر في اللجنة لـ “عواجل برس”، ان “لغة الخطاب التي استخدمها وكيل وزارة الثقافة والاثار جابر الجابري تمثل اهانة واستهزاء بأعضاء اللجنة ومجلس النواب”.

 

يشار الى ان فيلم “محمد رسول الله” عرض مؤخرا على المسرح الوطني وحقق نسبة مشاهدة كبيرة و إيرادات عالية بـلغت مئات الملايين .