الأثنين: 28 سبتمبر، 2020 - 10 صفر 1442 - 08:02 صباحاً
سلة الاخبار
الخميس: 6 أغسطس، 2020

عواجل برس/ بغداد

حذر المحلل السياسي كامل البياتي، من لعبة سياسية قد تقودها بعض الكتل غير الراغبة باجراء الانتخابات المبكرة، لافتا الى ان هناك من يحاول عرقلة بعض القوانين المهمة لاجراء الانتخابات، اضافة للازمة المالية التي قد تكون ذريعة الى عدم اجراء الانتخابات في 2021 وتأجيلها الى 2022.

 

وقال البياتي ، ان “بعض الاحزاب بدأت التحضير مسبقا لخوض السباق الانتخابي للحصول على مقاعد داخل البرلمان في وقت تعمل فيه جهات اخرى على عرقلة اجراء الانتخابات”.

 

واضاف ان “تحركات سياسية او لعبة قد تقودها جهات معينة بهدف تأجيل الانتخابات الى عام 2022، وهو عام انتهاء الدورة البرلمانية، حيث تسعى بعض الكتل الى استمرارها بالسلطة خدمة لمصالحها”.

 

وبين ان “الانتخابات المبكرة بحاجة الى اقرار بعض القوانين التي ستجرى بموجبها، حيث من المرجح ان بعض الاحزاب ستعرقل هذه القوانين وكذلك ستتذرع بالازمة المالية وجائحة كورونا، لتأجيل اجرائها”.