الجمعة: 30 أكتوبر، 2020 - 13 ربيع الأول 1442 - 04:58 مساءً
سلة الاخبار
السبت: 1 فبراير، 2020

عواجل برس/ بغداد

أكد المحلل السياسي جاسم حنون، السبت، ان صفقة القرن التي اعلنها الجانبين الامريكي والاسرائيلي تهدف ليكون العراق منطقة عازلة للنفوذ الايراني.

 

وقال حنون في حديث له، ان “صفقة القرن لا تعد مؤامرة بل مخطط اعد له منذ فترة طويلة وهو يهدف الى هدف اساسي من خلال عزل المنطقة ما بين العراق والذي تعتقد الولايات المتحدة الامريكية بانه سيكون منطقة عازلة للنفوذ الايراني وصولاً الى سوريا من خلال تشتيت العراق وتقسيم بعض الاراضي”.

 

واوضح المحلل السياسي، ان “صفقة القرن تعد كمشروع استراتيجي امريكي يتخطى ما يتعلق بفلسطين واسرائيل ليشمل عموم المنطقة بعد ان فشلت بعض السياسات الامريكية فهي بالتالي تريد ان تعود مرة اخرى الى العمق الاستراتيجي في المنطقة من خلال العمق الاسرائيلي والذي سيكون اهم الادوات المنفذة لسياستها وخير دليل على ذلك عمليات القصف في المنطقة والتي تبنتها اسرائيل بشكل علني”.

 

وكان وزير الخارجية العراقية محمد علي الحكيم قد بحث مع نظيره الأردني أيمن الصفدي، الخميس الماضي، تأثيرات “صفقة القرن” على استقرار المنطقة وأهمية خفض التوتر فيها.

 

جاء ذلك، خلال اتصال هاتفي أجراه الحكيم مع الصفدي، وفق بيان لوزارة الخارجية العراقية.

 

وقالت الخارجية العراقية، ان الطرفين “بحثا مستجدات الأوضاع الراهنة، وما أعلنت عنه الولايات المتحدة الأمريكية بما يسمى صفقة القرن، وتأثيراتها في استقرار المنطقة، ولاسيما على فلسطين، والأردن”.

 

وأشار البيان، إلى أن “الجانبين تبادلا وجهات النظر حول أهمية خفض التوتر بالمنطقة، والحفاظ على أمنها”.

 

ومساء الثلاثاء، أعلن ترامب، في مؤتمر صحفي بواشنطن، الخطوط العريضة للصفقة المزعومة، بحضور رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته، بنيامين نتنياهو، فيما رفضتها السلطة الفلسطينية وفصائل المقاومة وتركيا وعدة دول أخرى.

 

وتتضمن الخطة المكونة من 80 صفحة، إقامة دولة فلسطينية “متصلة” في صورة “أرخبيل” تربطه جسور وأنفاق بلا مطار ولا ميناء بحري، مع جعل مدينة القدس المحتلة عاصمة موحدة مزعومة لإسرائيل.