الخميس: 22 أكتوبر، 2020 - 05 ربيع الأول 1442 - 05:44 صباحاً
سلة الاخبار
الأربعاء: 5 فبراير، 2020

عواجل برس / بغداد

 أعلن محافظ واسط عادل الزركاني، اليوم الأربعاء، عن عودة الحياة الطبيعية الى المحافظة وانتظام الطلبة بالدوام بعد تداعيات التظاهرات الأخيرة، فيما دعا المتضررين الى رفع دعاوى ضد “المخربين” الذين اندسوا بين المتظاهرين.

وقال الزركاني في تصريح اوردته صحيفة “الصباح” واطلعت عليه وكالتنا “عواجل برس”، إن “الحياة عادت الى طبيعتها في جميع مناطق المحافظة، واستأنفت المؤسسات التعليمية والتربوية الدوام بصورة طبيعية، كما عادت حركة النشاط التجاري الى طبيعتها بعد ركود رافق احداث التظاهرات”.

وأضاف، أن “الشباب الواسطي خرجوا للمطالبة بحقوقهم بسلمية ووعي، إذ استطاعوا التفريق بين المطالبة بالحقوق والتخريب وسجلوا صورا رائعة من خلال الحفاظ على مسار التظاهرات، وحماية الممتلكات العامة والخاصة”، مشيرا إلى أن “ القوات الأمنية تعاملت مع التظاهرات بأعلى مستويات ضبط النفس وعكست صورة مشرقة للمؤسسة الامنية”.

ودعا محافظ واسط، المتضررين من الأهالي والدوائر والمؤسسات الحكومية إلى “رفع دعاوى ضد من وصفهم بالمخربين الذين اندسوا بين المتظاهرين السلميين، مبينا ان الاجهزة الاستخبارية تمكنت من تشخيص عدد من المخربين والتعرف على هوياتهم بالتعاون مع الشباب الواسطي الذين رفدوا الجهات الأمنية بالمعلومات”.