الأثنين: 19 أبريل، 2021 - 07 رمضان 1442 - 02:52 صباحاً
سلة الاخبار
الأثنين: 29 يناير، 2018

عواجل برس _ بغداد

اعلن رئيس مجلس قضاء عنه بمحافظة الأنبار عبد الكريم العاني، الاثنين، أن 300 شخص من القضاء ما يزال مصيرهم “مجهولا” حتى الان بعد اختطافهم من قبل “داعش” عام 2014، فيما ناشد الحكومة المركزية والمنظمات الدولية بمساندة الأهالي في معرفة مصير المختطفين.

وقال العاني ، إن “تنظيم داعش الإرهابي بعد سيطرته على مدينة عنه (210 كم غرب الرمادي)، خلال عام 2014، قام باختطاف اعداد كبيرة من المدنين والمنتسبين والمسؤولين والموظفين من المدينة”.

وأضاف العاني، أنه “بعد تحرير مدينة عنه، قبل شهور، تم احصاء عدد المختطفين من أبناء القضاء لدى داعش، وتبين وجود 300 شخص من أهالي عنه مايزال مصيرهم مجهولا حتى الان”.

وتابع العاني، “نناشد الحكومة المركزية والمنظمات الدولية بمساندة أهالي عنه في معرفة مصير أبنائهم واهلهم الذين خطفهم التنظيم خلال السنوات الماضية”.

يذكر أن تنظيم “داعش” سيطر على مدينة عنه بعد منتصف عام 2014، فيما حررت القوات الأمنية والعشائر المدينة قبل عدة شهور ومسكتها قوات مشتركة من الجيش والشرطة.