الخميس: 19 يوليو، 2018 - 06 ذو القعدة 1439 - 11:13 صباحاً
سلة الاخبار
الجمعة: 12 يناير، 2018

عواجل برس/ بغداد

كشف مجلس محافظة ديالى الجمعة، عن نزوح غير معلن لـ20 عائلة من قرية جنوب بعقوبة.

وقال عضو المجلس رعد المسعودي إن “20 عائلة نزحت مؤخرا من قرية الشيخ طامي الواقعة في اطراف ناحية بهرز جنوب بعقوبة مؤخرا”، مبينا أن “العوائل انتقلت للسكن في مناطق متفرقة منها المفرق في بعقوبة”.

وأضاف أن “نزوح تلك العوائل جاء لأسباب مختلفة ابرزها الظروف المعيشية الصعبة التي يعانوها في ظل الاهمال الحكومي وعدم وصول المياه الى اراضيهم الزراعية من جهة وتعرض القرية الى عدة هجمات ارهابية لداعش بالهاونات والاسلحة ، اخرها اسفر عن مقتل امرأة واصابة اخرين”.

وتابع المسعودي أن “مناطق جنوب بهرز شاسعة جدا والقوات الامنية المكلفة بمسكها غير كافية مما ادى الى تحولها الى شبه مهجورة بسبب هجرة الاهالي”، داعيا الحكومة والقوات الامنية الى “ضرورة تبني خطة لإعادة احيائها ومسكها وتأمينها بشكل محكم لضمان عودة الاهالي وممارسة انشطتهم الحياتية فيها من جديد”.

يذكر ان مناطق جنوب بهرز قد تعرضت في وقت سابق الى قصف بالهاونات استهدف حقل للأغنام اسفر عن هلاك العديد منها كذلك هجوم مسلح لداعش اسفر عن مقتل امرأة واصابة اخرين.