السبت: 19 أكتوبر، 2019 - 19 صفر 1441 - 07:30 صباحاً
سلة الاخبار
الثلاثاء: 26 ديسمبر، 2017

عواجل برس _ بغداد

قرر مجلس محافظة ديالى، الثلاثاء، تأجيل اجتماع لمناقشة تطورات الازمة الامنية في ناحية ابيصيدا الى يوم غد الاربعاء، فيما اكد ان اربعة اطراف ستشارك به لوضع حلول ناجعة تسهم في انهاء التوتر.

وقال رئيس المجلس علي الدايني في حديث له، إن “مجلس ديالى قرر تأجيل اجتماع موسع لمناقشة الازمة الامنية في ناحية ابي صيدا (30كم شمال شرق بعقوبة) والمزمع اجراءه اليوم الى يوم غد ونقله من مبنى مجلس ديالى الى مقر العمليات العسكرية”.

واضاف الدايني، ان “الاجتماع ستشارك به اربعة اطراف هي ادارة ومجلس ديالى والقيادات الامنية بالاضافة الى ادارة واعضاء مجلس ناحية العظيم مع شيوخ العشائر من اجل وضع حلول تسهم في انهاء التوتر واستعادة الاستقرار الامني”.

وتابع الدايني، ان “مجلس ديالى يعتبر دماء المدنيين خط احمر وسيعمل كل ما بوسعه من اجل اعادة الاستقرار والامان الى ناحية ابي صيدا التي عانت كثيرا بسبب الازمات الامنية المتكررة”.

وتعاني ابي صيدا من ازمات امنية متكررة بسبب عوامل متعددة ابرزها الثارات العشائرية والجماعات الخارجة عن القانون بالاضافة الى تهديد خلايا داعش المنتشرة في بساتين بعض قراها.